كلمة الوزيرة

 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
الحمد لله خالق الانسان معلمه البيان والصلاة والسلام على رسول الإسلام والسلام سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ذوي الفضل والإحسان.
 
 أما بعد ...
 
 
    فإنه قد غدا جلياً في عالمنا المعاصر بأن التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار قد أصبحت هي أهم عوامل بناء الحضارات الحديثة ومحركات اقتصادها وعجلة نموه واستدامته إذ هي الأدوات الرئيسية لتمكين الأجيال ولتسليحهم بالمهارات والقدرات التي من شأنها أن توظف طاقاتهم الخلاقة في خدمة مجتمعاتهم والوفاء بمتطلباتها ومواكبة التطورات المتسارعة التي تحدث في عصرنا الحاضر السريع التغير والمتحول. 
 
   ولأن سلطنة عمان تشهد حاليا نهضة متجددة مبنية على أساس دراسة دقيقة للواقع واستشراف جريء وحكيم للمستقبل مبني على رؤية واضحة المعالم هي رؤية عمان 2040، فإن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عازمة على المضي قدماً في تحسين جودة التعليم العالي ورفع كفاءة التعليم والتدريب المهني وإرساء ثقافة بحثية منتجة تقوم على إجراء البحوث التطبيقية التي تسعى إلى إيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجهها القطاعات المختلفة، كما تقوم على تقديم مقترحات وخطط لتطوير هذه القطاعات بما يضمن استدمتها وسيرها نحو الاقتصاد المعرفي، واستغلال كل ذلك في تكوين منظومة فاعلة للابتكار وريادة الأعمال تٌؤسس كنتاج لها شركات ناشئة معتمدة على التقنيات الحديثة التي أفرزتها الثورة الصناعية الرابعة . 
 
     ومن هذا المنطلقات، فإنه يطيب لي أن أرحب بالجمهور الكريم زوار موقع الوزارة، والذي يضم أكثر من (165) خدمة الكترونية صممت لخدمة المستفيدين من الطلاب والموظفين والمؤسسات داخل وخارج السلطنة. بالإضافة إلى أهم المعلومات والإشعارات التي تهم متصفح الموقع.
وتسعى الوزارة لتحديث الموقع بشكل مستمر وتوسيع نطاق خدماته ليعكس الجهود التي تقوم بها الوزارة في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار. آملين أن يكون تصفح الموقع والاستفادة من معلوماته وخدماته المتاحة سلسا وواضحا، ونسعد دائما بتواصلكم وإبداء ملاحظاتكم عبر الموقع ومنصات التواصل المختلفة للوزارة. 
 
وفق الله الجميع للإسهام في بناء نهضة عمان المتجددة.
 
 
أ.د. رحمة بنت إبراهيم المحروقية
وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار
 
 
حرر في 13 أكتوبر 2020م